أخبار الرياضة

لاعب ضمك يقود رومانيا للفوز على أوكرانيا

قدمت رومانيا أداء رائعا لتحقق فوزها الأول في بطولة أوروبا لكرة القدم منذ 24 عاما بانتصارها 3-صفر على أوكرانيا في مباراتها الافتتاحية للمجموعة الخامسة للمسابقة المقامة في ألمانيا اليوم الاثنين.

وصدمت تسديدتان مذهلتان من مدى بعيد في كل شوط من القائد نيكولاي ستانشيو ولاعب الوسط رازفان مارين منتخب أوكرانيا بقيادة المدرب سيرجي ريبروف الذي سيطر على أول 20 دقيقة من المباراة.

ولم تمنح تسديدة ستانشيو القوية أعلى الزاوية اليمنى فرصة للحارس أندري لونين للتصدي لها. وكان على لونين أن يتصرف بشكل أفضل للتعامل مع التسديدة الثانية التي مرت من تحت يده أثناء الاتجاه أسفل الزاوية اليمنى لإنقاذ الكرة.

ودفع فريق المدرب ريبروف ثمن عدم تحويل سيطرته المبكرة إلى فرص حقيقية على مرمى المنافس إذ صمدت رومانيا تحت الضغط قبل أن تشن هجمات مرتدة بعد انتزاع الكرة من منتصف ملعب أوكرانيا.

وقال إدوارد يوردانيسكو مدرب رومانيا قبل المباراة إن لاعبيه سيقاتلون في كل متر في أرض الملعب ولقد فعلوا ذلك بالفوز بالالتحامات والركض في جميع أنحاء الملعب للدفاع وشن الهجمات المرتدة وسط صيحات جماهيرهم الصاخبة.

وحُسمت نتيجة المباراة قبل نحو ساعة من اللعب عندما انطلق دينيس مان المهاجم المؤثر لمنطقة الجزاء بعد ركلة ركنية وأطلق تمريرة منخفضة لتصل الكرة نحو دينس دراجوش الذي وضعها في الشباك.

وصمد دفاع رومانيا المتماسك لمنع أي عودة لأوكرانيا وحقق الفوز الثاني للبلاد في 17 مباراة في تاريخ بطولة أوروبا. وكان الانتصار الأول على إنجلترا 3-2 في بطولة عام 2000.

وبالنسبة للمدرب يوردانيسكو، الذي تولى والده أنجيل تدريب رومانيا في ثلاث فترات تدريبية من قبل وقادها لبلوغ دور الثمانية لكأس العالم 1994، فإن الفوز كان بمثابة هدية عيد ميلاده الذي كان يوم أمس وأظهر أن عدم خسارة فريقه في التصفيات المؤهلة للبطولة لم يكن من سبيل الصدفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى