أخبار العالم

اليمن يحذر من تفجير الحوثيين لجهود التهدئة

24 - د ب ا  

حذرت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، السبت، من نسف جهود التهدئة وإحلال السلام في البلاد، بسبب تحركات عسكرية لميليشيا الحوثي.
وقال وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني في حسابه على منصة إكس: ” نحذر من مغبة إقدام مليشيا الحوثي، على تفجير الأوضاع عسكرياً، في ظل تقارير ميدانية عن عمليات تحشيد واستحداثات في محافظتي مأرب وشبوة”.
وأضاف الإرياني أن التحركات “تنذر بنسف جهود التهدئة وإحلال السلام، وانزلاق الأوضاع من جديد نحو مربع الحرب، ومفاقمة الوضع الإنساني والمعيشي المتردي جراء سنوات الحرب والانقلاب”.
ولفت إلى أن مليشيا الحوثي”بدأت في أواخر أكتوبر (تشرين الأول) ومطلع نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي عمليات حشد إلى جبهات محافظة مأرب، وبدأت نزع وتفكيك حقول الألغام التي زرعتها في الخطوط الأمامية، كما حصلت على طيران شراعي من إيران، بعد تدريب مجموعة من عناصرها على استخدامه”.
وطالب الإرياني “المجتمع الدولي والأمم المتحدة بإصدار إدانة واضحة لهذه الخطوات التصعيدية التي تؤكد استهتار مليشيا الحوثي بجهود التهدئة، وعدم اكتراثها بحياة الناس والأوضاع الاقتصادية والإنسانية الصعبة”.
كما طالب المجتمع الدولي” بالشروع في تصنيف جماعة الحوثي منظمة إرهابية، وتجفيف المنابع المالية والسياسية والإعلامية لها، وسن القوانين التي تفرض العقوبات على قياداتها وتجميد أصولهم ومنع سفرهم”.
يأتي ذلك رغم استمرار الجهود الدولية والأممية الرامية لتحقيق سلام دائم في اليمن التي تشهد حرباً منذ نحو تسع سنوات، خلفت واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية والاقتصادية بالعالم.
اليمن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى