أخبار العالم

الفلبين تقضي على موالين لداعش

24 - رويترز  

قال الجيش الفلبيني السبت، إن غارة جوية قتلت 11 إرهابياً، من واحدة من جماعات مسلحة صغيرة تنشط في جنوب البلاد.

وقال متحدث عسكري إقليمي: “هاجمت طائرتان عسكريتان قرية جبلية في جزيرة مينداناو، حيث كان مقاتلون من تنظيم داعش الإرهابي يجتمعون الجمعة”.
وقال اللفتنانت كولونيل دينيس ألموراتو: “بعد ساعات، انتشلت القوات البرية جثث 11 مسلحاً فلبينياً، بينهم الزعيم المفترض”.
وكشف ألموراتو أن المجموعة كانت تخطط لشن هجمات في مقاطعة ماغوينداناو ديل سور.

وبحسب ألموراتو فإن تنظيم داعش الفلبين واحد من عدد من الجماعات المتشددة التي إما تستوحي نشاطها من تنظيم داعش أو مرتبطة به وتقاتل لإقامة دولة في مينداناو، موطن أقلية مسلمة كبيرة فيها.

وأضاف “يقصفون الحافلات ويضايقون وحداتنا وينفذون عمليات خاصة لاغتيال عناصر الجيش والشرطة المتخفين”.

وقال المتحدث إن ما بين 30 و 35 عضواً من جماعة المقاتلين من أجل حرية بانغسامورو الإسلامية يعملون أيضاً في مقاطعة ماغوينداناو ديل سور في مينداناو.
وتعد هذه الجماعة فصيلاً منشقاً عن جبهة تحرير مورو، أكبر فصيل متشدد في الفلبين وقع اتفاق سلام مع مانيلا في 2014 انهى عقوداً من التمرد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى