أخبار الإقتصاد

وزير الصناعة والثروة المعدنية يُعلنُ عن 50 فرصة استثمارية في قطاع الآلات والمعدات بقيمة تتجاوز 96 مليار ريال

واس - نادي الإعلام الاجتماعي  

أعلن معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للتنمية الصناعية الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريِّف، أن منظومة الصناعة والتعدين تعمل مع الجهات ذات العلاقة على جذب استثمارات بقيمة تتجاوز 96 مليار ريال في قطاع الآلات والمعدات من خلال 50 فرصة استثمارية تم تطويرها ورفعها في منصة استثمر في السعودية؛ تفعيلاً للإستراتيجية الوطنية للصناعة الهادفة إلى توسيع القاعدة الصناعية في المملكة وخفض الاستيراد بنسبة تصل إلى 50 % والعمل على تصدير المنتجات إلى الأسواق الإقليمية والعالمية.
وأوضح الخريِّف أن من بين أكبر المشروعات التي تم تحقيقها في وقت سابق خلال عامي 2021 و2022م ثلاثة مشاريع للصب والطرق التي تعد من مدخلات قطاع الآلات والمعدات، ومن أساسيات الإستراتيجية الوطنية للصناعة باستثمارات تفوق 1 مليار دولار ، مبيناً أن مشاريع الصب والطرق ستُسهم في إنشاء سلاسل قيمة كاملة تهدف من خلالها إلى أن تمتد سلاسل القيمة من المواد الخام وصولاً إلى المنتجات النهائية، وستسهم أيضاً في إحلال الواردات من المنتجات المسبوكة والمطروقة، وكذلك مشاريع لصناعة الصمامات والمضخات باستثمارات تصل إلى 119 مليون دولار.
وأضاف أن المركز الوطني للتنمية الصناعية عمل خلال العامين الماضيين مع المستثمرين في مشروع شركة شنايدر إليكتريك العربية السعودية لخط إنتاج لمنتج (Altivar Modular Drives) وذلك بتوفير البيانات والمعلومات وتقرير دراسة لسلاسل الإمداد (المحركات)، وتقُدر القيمة الإجمالية للمشروع 2.6 مليون دولار، حيث افتُتِحَ المشروع، وجرى تشغيل خط إنتاج المنتجات في نهاية عام 2022م، مبينًا أن مصانع المستقبل كمبادرة تتبناها الوزارة تهدف إلى أتمتة عمليات المصانع؛ لذلك طور قطاع الآلات فرصة استثمارية يعمل عليها الآن مع مستثمر محتمل لتجميع أذرع “روبوتية” صناعية وهي في مرحلتها الأولية كخطوة لتنمية صناعة “الروبوتات” في المملكة.
وأكد معاليه أن من أهم مرتكزات الإستراتيجية الوطنية للصناعة المحافظة على المصانع القائمة وتمكينها عبر السياسات والتشريعات التي وضعها قطاع الآلات والمعدات بالمركز الصناعي بالتعاون مع هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية.
وقد تحققت عدة منجزات، أهمها: دعم مصنع هيتاشي لمنتجات المفاتيح عالية الجهد المعزولة بالغاز عبر إضافته إلى القائمة الإلزامية للمشتريات الحكومية، ودعم مصنع تيكو الشرق الأوسط للمحركات الكهربائية في عمليات التأهيل مع الشركات الوطنية الكبرى.
وأشار وزير الصناعة والثروة المعدنية إلى أن المركز الوطني للتنمية الصناعية يعمل مع صندوق الاستثمارات العامة لبناء نموذج عمل للاستفادة من الفرص الاستثمارية التي طورها القطاع، وقد تم اختيار 8 فرص للتقييم المبدئي، واختيار فرصتين للتقييم النهائي، كما أقيمت ورش عمل واجتماعات ثنائية مع الشركات الاستثمارية وربطها بالمصانع العالمية للاستثمار الصناعي ونقل التقنيات للمملكة.
يذكر أن قطاع الآلات والمعدات يسهم في دعم الصناعات كافة، ومنها النفط والغاز، والبتروكيماويات، والتعدين، والغذاء، والبناء، وغيرها، وتقدر وارداتها في عام 2019م بحوالي 32 مليار دولار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى