أخبار السعودية

تعليم الشرقية يستقبل أبنائه الطلاب والطالبات بعد تمتعهم بإجازة عيد الفطر ..وينظم حفل معايدته السنوي

التحرير - نادي الاعلام الاجتماعي  

استقبلت مدارس تعليم المنطقة الشرقية صباح اليوم الأربعاء أبنائها الطلاب والطالبات بعد تمتعهم بإجازة عيد الفطر السعيد، لاستكمال ما تبقى من الفصل الدراسي الثالث وسط أجواء ملؤها التفوق والتفاؤل، يأتي ذلك طبقاً والخطط التشغيلية التي تقف عليها إدارة تعليم المنطقة إداريا وفنياً وزمنياً من خلال تجهيز وتهيئة كافة المدارس فضلاً عن الارشادات الصحية وما يختص بجانب الأمن والسلامة والتوجيه الطلابي.
من جهته أشار المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص، وقوف القيادات التعليمية بقطاعيها البنين والبنات على جاهزية العودة للدراسة والتي تتوجها الخطوط العريضة لأعضاء لجنة الاستعداد لضمان بداية عودة جادّة وفصلًا دراسيًا موفقًا وحافلًا بالإنجازات والنجاحات التي سنحقّقها بتضافر الجهود في ظل الدعم السخي لقطاع التعليم من قبل قيادتنا الرشيدة “أعزها الله” لإيمانها التام بأن الاستثمار الأمثل يكمن في تنمية عقول ابنائها
من جهة أخرى نظمت الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية ممثلة بإدارة العلاقات العامة، صباح اليوم حفل المعايدة السنوي بمقر مبنى الإدارة الرئيسي الجديد بالدمام، وذلك بحضور المدير العام الدكتور سامي العتيبي، ومساعديه، وسط مشاركة القيادات التعليمية وعدد من منسوبي تعليم المنطقة.
وقال مدير التعليم في معرض كلمته بأننا اليوم ماضون ونمضي قُدماً لتحقيق أهداف التعليم، باذلون قصارى جهودنا لتطوير العملية التربوية والتعليمية والوصول بها إلى معايير الجودة العالمية تحقيقًا لنقلة نوعيّة تتوائم مع رؤية مملكتنا الغالية 2030 وطموحاتها المنبثقة من إيمانها العميق بأن مقياس نهضة الأمم وتطورها إنما يكون في بناء جيلٍ واعدٍ واثقٍ بقدراته وإبداعاته، صانع لمستقبل وطنه، مصمم لخارطة تقدمه وازدهاره.
كما دعا مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور سامي العتيبي، إلى أهمية زيادة توثيق العلاقات الإنسانية بين منسوبي الإدارة والعمل بروح الفريق الواحد من خلال استثمار الطاقات، وتركيز الجهود، انطلاقا من مستويات التخطيط إلى واقع التنفيذ بما ينعكس إيجاباً على جودة سير العمل.
وفي الختام رفع مدير التعليم الدكتور سامي العتيبي، التهنئة بمناسبة عيد الفطر السعيد لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ولسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز “حفظهم الله”، ولسمو داعم التعليم في المنطقة الشرقية، صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، ولسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان، الًّلذين لا يألوان جهداً ولا يدّخران وسعاً في سبيل دعم مسيرة التعليم وتكريم متفوقيه ومتميزيه، وجهودهما الدؤوبة والتي رسمت للمنطقة صورة متميزة من التطور، وألبستها أوشحةً من التقدم في جميع القطاعات وعلى رأسها التعليم، إلى جانب الدعم اللامحدود للتعليم من قبل معالي وزير التعليم يوسف البنيان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى