أخبار العالم

“بايدن” يلوح بـ”الفيتو” في حال تمرير الجمهوريين لقانون بشأن الاحتياطي الإستراتيجي للبترول

لوّح الرئيس الأمريكي، جو بايدن، الخميس، باستخدام حق النقض الفيتو الذي يتمتع به ضد أي خطط اقتصادية ينوي الجمهوريون اقتراحها وتسبب “الفوضى” في البلاد.

وكان “بايدن” يتحدث أثناء خطاب له في ولاية فيرجينيا عن التقدم الاقتصادي الذي أحرزته إدارته منذ وصوله إلى البيت الأبيض في 20 يناير 2021.

وقبل ثلاثة أيام، قالت وزيرة الطاقة الأمريكية، جينيفر جرانهولم، إن “بايدن” سيستخدم حق النقض الذي يتمتع به الرئيس في الولايات المتحدة ضد مشروع قانون يسعى الجمهوريون إلى تمريره في الكونغرس بشأن الاحتياطي الإستراتيجي للبترول، في حال وافق عليه الكونغرس.

وبات الجمهوريون يملكون الأغلبية في مجلس النواب الأمريكي بعد انتخابات التجديد النصفي في نوفمبر الماضي، مما يعني أنه في وسعهم إقرار القوانين التي يريدونها، شرط أن يكون هناك إجماع فيما بينهم.

وحذرت الوزيرة جرانهولم في رسالة وجهتها إلى الجمهوريين بأن تقييد سلطات الرئيس في سحب كميات من الاحتياطي النفطي سيقوض الأمن القومي، ويتسبب في نقص الوقود وارتفاع أسعاره.

وأكدت أن الرئيس لن يسمح بأن يعاني المواطنون الأمريكيون بسبب ارتفاع جديد في الأسعار.

ومشروع القانون، المسمى “HR21″، سيمنع وزير الطاقة من الاستفادة من احتياطي البترول الإستراتيجي دون إنتاج خطة لزيادة تأجير النفط والغاز على الأراضي الفيدرالية.

ووفقًا للقانون الأمريكي، يتمتع الرئيس بسلطة حق النقض “الفيتو” على مشروعات قوانين يسنها الكونغرس، لكن يمكن للأخير تجاوز ذلك عبر تصويت ثلثي أعضاء مجلسيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى