أخبار العالم

وزير الدفاع البريطاني يرفض أن تكون بلاده رهينة للإضرابات العمالية

قال وزير الدفاع البريطاني بن والاس إن الوزراء لن يكونوا رهينة لدفع فدية، للعمال المضربين الذين يطالبون بزيادة الأجور، حيث تكافح الحكومة موجة من الإضرابات في المستشفيات والسكك الحديدية والمطارات.

ووفقاً لوكالة بلومبرغ للأنباء، قال والاس للقنوات التليفزيونية في مطار مانشستر أمس الخميس إن “عملية للجيش لمواجهة إضراب موظفي قوة الحدود بالمطارات البريطانية كانت فعالة للغاية.. وبشكل عام لن نشهد أي اضطراب هنا في سفر الأفراد”.

وخلال زيارة إلى مطار مانشستر أثناء إضرابات قوة الحدود، قال بن والاس إن الحكومة لن “تكون رهينة لدفع فدية” لعمال القطاع العام المضربين، وتكافح حكومة رئيس الوزراء ريشي سوناك من أجل احتواء اضطرابات العمال بشأن اتفاقات الأجور التي عجزت عن مجاراة التضخم الذي وصل إلى أعلى مستوى في 4 عقود.

وأدى ذلك إلى إضرابات على نطاق واسع في العديد من الصناعات مع توقع أن يشهد شهر ديسمبر(كانون الأول) الجاري، أكبر خسارة لأيام العمل منذ أن تولت مارغريت تاتشر رئاسة الوزراء في عام 1989، وقال والاس: “لن نعود إلى السبعينيات حيث كان بارونات النقابات العمالية يعتقدون أنهم يديرون الحكومة”.
24 – د ب أ
عودة الى الأعلى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى