أخبار الإقتصاد

بورصات الخليج تغلق على تباين وسط مخاوف الركود وارتفاع النفط

شهدت معظم أسواق الأسهم الخليجية، تداولات ضعيفة، اليوم الأربعاء، إذ قللت المخاوف من الركود إقبال المستثمرين على المخاطرة إلا أن الخسائر كانت محدودة بفضل ارتفاع أسعار النفط.

وأغلق مؤشر سوق دبي منخفضا 0.3 بالمئة لينهي سلسلة مكاسب استمرت خمس جلسات تحت وطأة هبوط سهم هيئة مياه وكهرباء دبي (ديوا) 1.7 بالمئة.

واغلق المؤشر السعودي مستقرا دون تغير يذكر، وارتفعت أسعار النفط، وهي محفز رئيسي للأسواق المالية الخليجية، أكثر من اثنين بالمئة بعدما أظهرت بيانات تراجعا أكبر من المتوقع في مخزونات الخام الأمريكية لكن المكاسب حد منها تنامي المخاوف بشأن الطلب في الصين وعاصفة جليدية بالولايات المتحدة.

لكن مؤشر الأسهم القطري ارتفع 0.3 بالمئة مدعوما بزيادة 0.9 بالمئة لسهم بنك قطر الوطني.

وقال وزير المالية القطري إن بلاده أقرت موازنة عام 2023 يوم الاثنين مع توقع زيادة الإيرادات 16.3 بالمئة في العام المقبل بفضل ارتفاع متوسط أسعار النفط.

وخارج منطقة الخليج، ارتفع المؤشر المصري للأسهم القيادية 0.1 بالمئة مدعوما بزيادة سهم البنك التجاري الدولي، أكبر بنك في البلاد، اثنين بالمئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى