أخبار الثقافة والأدب

سمو وزير الثقافة يتفقد مشروع “ترميم وتأهيل مباني التراث العمراني” وسط الرياض

تفقد صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة رئيس مجلس إدارة هيئة التراث، اليوم، مشروع ترميم وتأهيل مباني التراث العمراني ذات القيمة المعمارية والتاريخية وسط مدينة الرياض، والتي تتضمن (15) قصراً تراثياً .
ودشن سموه المرحلة الثانية من المشروع، بعد أن انتهت أعمال الدراسات والتصاميم، وتهيئة وإدارة المواقع والتدعيم المؤقت للمباني.
ويهدف المشروع إلى المحافظة على مباني التراث العمراني، وإبراز الهوية المحلية، وجعلها موردًا اقتصاديًا واجتماعيًا وثقافيًا وسياحيًا, وتحمل المباني المستهدفة في المشروع تراثاً عمرانياً ذا أهمية معمارية وتاريخية، كما أسهمت بتشكيل ذاكرة وتاريخ العاصمة الرياض.
وكانت هيئة التراث قد أدرجت هذه المباني في قائمة السجل الوطني للتراث العمراني، الذي يُعنى بحصرها وتسجيلها وتصنيفها وتوثيقها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى