أخبار الرياضة

مقتَل 125 شخصاً بسبب أعمال شغب خلال مباراة كرة قدم في إندونيسيا

ارتفعت أعداد قتلى حـادث التدافع الكروي بسبب أعمال الشغب التي وقعت أثناء مباراة لكرة القدم بين أنصار ناديي أريما وبيرسيبايا سورابايا الجاوي في إندونيسيا.

وقال نائب حاكم مقاطعة جاوة الشرقية في إندونيسيا، إميل دارداك، وفقا لـ”رويترز”، إن عدد القتلى في حـادث التدافع الذي وقع في مباراة لكرة القدم في مالانج وصل إلى 125 قتيلاً.

وكانت قائدة الشرطة نيكو أفينتا، قد أوضحت في وقت سابق، أن مشجعي الفريق الخاسر اقتحموا أرض الملعب وأطلقت السلطات قنابل غاز ما تسبب في التدافع وحالات اختناق.

بدورها كشفت رابطة الدوري الإندونيسي الممتاز لكرة القدم عن توقف المسابقة لمدة أسبوع بعد الكارثة التي وقعت خلال مباراة بين أريما وبيرسيبايا سورابايا في استاد كانجوروهان في مالانج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى